الهجرة إلى كندا

المهاجرون الناطقون بالفرنسية هم أكثر المقبولين في خطة كندا 2023

سيكون المرشحون المهاجرون الفرنكوفونيون أكثر تفضيلًا في كندا في السنوات القادمة. هكذا قررت الحكومة الكندية التي تريد تحقيق نسبة 4.4٪ من الناطقين بالفرنسية في قبول طلبات الهجرة بحلول عام 2023. سيصبح المغاربة و الجزائريون والتونسيون وكل المرشحين الناطقين بالفرنسية مقبولين بأعداد أكبر، وسيتمتع ثنائيو اللغة أيضًا بهذه الفرصة، حسب إذاعة كندا.

في بيان صحفي صادر عن دائرة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية، قالت الحكومة إن نظام الدخول السريع الى كندا يسمح للعمال المهرة بالتسجيل للهجرة إلى كندا بشكل فعال. وبحسب البيان الصحفي نفسه، فإن هذا النظام يهدف إلى تفضييل المرشحين الناطقين بالفرنسية، بمنحهم 25 نقطة بدلاً من 15 مقابل 50 نقطة بدلاً من 30 للثنائي اللغة.

هذه الاستراتيجية المتمثلة في منح المزيد من النقاط للمرشحين الناطقين بالفرنسية ليست حديثة. كانت موجودة منذ عدة سنوات وجاء الوقت لإعادتها الى معايير الانتقاء. لكنها لم تجتذب المزيد من المرشحين الناطقين بالفرنسية خارج كيبيك. حتى الآن، استقر 2.8٪ فقط من المهاجرين الفرنكوفونيين في كندا في عام 2019 مقارنة بـ 1.82٪ في عام 2018.

قال وزير الهجرة واللاجئين والمهاجرين: “إن دعم تنمية مجتمعات الأقليات الفرنكوفونية خارج كيبيك هو جزء من خطة الحكومة للنمو الاقتصادي والازدهار طويل الأجل للبلد بأكمله”.

اقرأ أيضا:

أسرع 3 طرق للزواج من فتاة ايسلندية و الهجرة إلى ايسلندا

————————————

التعارف مع بنات الدنمارك – الزواج من فتاة دنماركية على الانترنت


محتوى موقع عرب هجرة محمي بقوانين حقوق الملكية الفكرية ويمنع نسخه أو التعديل عليه من طرف أي موقع آخر دون إذن صريح من إدارة الموقع، تحت طائلة التغريم والمتابعة القانونية وحذف المواقع المخالفة نهائيا من نتائج محركات البحث وذلك بمقتضى القوانين الجديدة ل DMCA

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock