اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك كل جديد



لماذا يختارون الدراسة في ألمانيا؟

الدراسة في ألمانيا

تصنف ألمانيا كثالث أكبر دولة اقتصادية في العالم ، وتأتي في المرتبة الثانية في التصدير والبحث والتطوير. يوجد في المانيا قرابة 300 معهد تعليمي، وتأتي المانيا في مقدمة الدول التي تهتم بالأبحاث والعلوم والتكنولوجيا.

 العروض الدولية تجذب برامج الدراسة الدولية ، الفرص البحثية الممتازة والمصاريف الدراسية المنخفضةما يقرب من 2.50.000 طالب دولي سنويا . تعطيك الدراسة في المانيا فرصة الحصول علي الخبرة من مجتمع مؤهلا اكاديميا بدرجة عالية .

 توافر التدريب المهني المانيا هي الدولة الوحيدة علي مستوي العالم التي تقدم تدريب مهني مدفوع الاجر في الشركات الكبري متعددة الجنسيات . يزيد من فرص التوظيف ايضا الروابط القوية مع شركات رائدة مثل دايملر ،كرايسلر ،ساب ، بي ام دبليو ، سيمنز ، بوش.

المعايير الاكاديمية الجامعات الألمانية من اكثر الجامعات معرفة لدي العديد من الدول وذلك منذ القرن الرابع عشر بفضل المستوي التعليمي والبحثي المتقدم. تقدم الجامعات الألمانية خيارات دراسية متميزة للطلاب الدوليين الطموحين ، اغلب هذه الجامعات ممول من قبل الحكومة لذلك لا يتم دفع أية مصاريف دراسية من قبل الطلاب .كل ما يحتاج اليه الطلاب هو تغطية المصروفات الشخصية مثل الاقامة ، الغذاء ، التأمين الصحي والانتقالات.

بعض المميزات الخاصة

– تعلم اللغة الالمانية سوف يفتح لك المجال امام العديد من المراكز الثقافية الكبري مثل برلين ، فيينا ،جنيف ، زيورخ ،فرانكفورت وميونيخ .
– امكانية التقديم علي الهجرة بالنسبة للطلاب الدوليين .
– سهولة الاجراءات للحصول علي التأشيرة
– امكانية الدراسة والعمل لمدة 20 ساعة اسبوعيا مما يجعل الحياة في المانيا في متناول العديد من الطلاب .
– يسمح للطلاب بالبقاء لمدة عام واحد بعد اتمام البرنامج الدراسي الخاص بهم للبحث عن عمل ، ويمكن ان يجدد تصريح العمل مستقبليا .
– ادت القوة الاقتصادية لالمانيا الي جعل اللغة الالمانية هي اللغة المفضلة في التجارة في بعض دول شرق اوربا .
– الحصول علي الاقامة الدائمة بعد العمل خمس سنوات بدوام كامل .

شاهد أيضاً

تعرف على 40 دولة بدون تأشيرة للمصريين

تعرف على 40 دولة بدون تأشيرة للمصريين

يحتل جواز السفر المصري الرتبة 80 عالمياً، حيث يستطيع المواطن المصري السفر إلى 48 دولة، …

تعليق واحد

  1. عبدالله محمد محمود عبد العزيز عبدالله شهاب الدين

    اعجبنى وانا اريد الذهاب الى هناك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!